حملنى عشقى وفيض الفؤد بحبه بقلم الشاعر تامر السيسى

حملنى عشقى وفيض الفؤد بحبه.
واتعبنى اشتياقى وبعدى عنه.
فسرحت بعقلى وخيالى رسمه.
ووجدت نفسى اكتب ﻻجله.
واسقلت ورقى بكلمات قد خلقت له.
وجعلت الحبر من دمى كى يشرح له.
كم اننى اعشقه وبدمى احمل حبه.
فما مرت من ليالى الفراق اﻻ واذكره.
وباقﻻمى على اﻻلواح ارسمه.
فاننى لم ارى جمالا سواه كى امجده.
فمابال الفؤاد الذى يحبه ويعشقه.
ايستطيع يوما ان ينساه ويتركه.
شى بداخلى عنه يحدثنى فاكتب فيه.
كلماتا وابياتا من الشعرى وازخرفه.
غبت عنه ليس بطويﻻ ولكننى اشتاقه.
فكلما اغمضت جفنى وباحﻻمى اراه.
اها على اشواكا بداخلى تقتلنى.
واها على جرحا فى بعده يالمنى.
اتالم كثيرا وابكى كثيرا ليته بجوارى.
اﻻن من فى الكون سواه ارمى عليه احمالى.
لو كنت منه قريبا كنت ساريح قلبى.
ولكننى بعيدا عنه وعليه مشغول بالى.

صورة ‏الشاعر تامر السيسى‏.
صورة ‏الشاعر تامر السيسى‏.
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s